إخترت شكلا أعجبني فكرة الطبل والبرع ، قصة وفاء صاحبة مشروع كيك هاوس

وفاء صالح – نسوان فويس

أنا وفاء أحمد الجبري مالكة مشروع كيك هاوس cake hause
بداياتي كانت قبل أربع سنوات تقريبا في عام 2018  أحب هواية صنع الكيك والحلويات في مناسباتنا العائلية كنت أصنع قوالب كيك متواضعة تنال إعجاب الجميع . 


استمريت في مماسة هوايتي وكان وقتها يجول في بالي كيفية صنع الكيك مثل المحلات و المعامل المتخصصة بذلك ، لاحقاً إنضممت لدورة تعليم صنع الكيك أون لاين في 2019 وأحببتها فقد استفدت كثيراً منها. 
تمنيت التعلم عبر دورة أحضرها لكن أسباب خاصة منعتني ،
تعلمت أشياء جديدة عن الكيك وأسراره من الانترنت أيضاً وبتشجيع الأهل خاصة والأصدقاء عامة ، فكرت لماذا لا أصنع الكيك وأبيعه ؟ أمارس هوايتي من جهة ، و من جهة أخرى أدر دخلاً .


بدأت في استقبال طلبات الكيك عام 2020 الطلبات كانت لأعياد ميلاد وحفلات بسيطة بأسعار جداً زهيدة و ربحٍ قليل جداً ، و أحيانا بدون ربح رغم ذلك كنت سعيدة بنفسي حقاً لأني إستطعت قتل الفراغ و صنعت شيئاً لنفسي ودائما كنت أقول لنفسي كل شيء بدأ من الصفر . 
مع أن الطلبات كانت بعدد الأصابع في الشهر الواحد لكنِّي كنت متفائلة و فكرت باسم لمشروعي يستطيع أن يصل إلي الناس من خلاله فاخترت إسم كيك هاوس لأنه يعبر عن شغل يدي ، مصنوع ومعد في المنزل، قمت بطباعة كروت تعريفية بمشروعي والحمد لله انتشرت والناس بدأت بالتعرف علي و القدوم إلي و طلب قوالب الكيك 
أنشأت مجموعة على تطبيق الواتساب لأنشر فيها أعمالي أولاً بأول وتعلمت مهارات صنع وتزيين كيك جديدة وصرت أقدر على عمل أي شكل يُطلب مني ، تعلمت أشياء أخرى إلى جانب صنع الكيك وهي عمل المعجنات والحلويات . 
بدأت التكفل بضيافة بعض المناسبات الصغيرة كطلبيات الخطوبة أو العقد أما الاعراس فكنت أقبل طلبات قالب الكيك فقط لأن العدد يفوق طاقتي
تعرفت على فتيات و كن يُعرّفن صديقاتهن وجيرانهن بعملي
والحمد لله تحسن عملي و أزداد عدد الزبائن ودائما كل التعليقات التي كنت أتلقاها من أصحاب الطلب جداً مفرحة و ايجابية.

تعرفت أيضاً على مجموعة مبدعات كيك لطيفات في 2021 وطبعا هذا كله كان عبر الواتساب فقط فلم يكن عندي حساب على الفيس بوك لأسباب خاصة ، في يوم ما أُرسل للمجموعة إعلان معرض الكيك الأول في صنعاء تجاهلته و قلت في نفسي يستحيل المشاركة فأنا لازلت في بداياتي ، لكن بعد مشاهدة إبداعات صانعات الكيك في معرض عدن للكيك على اليوتيوب تشجعت وتحديت نفسي و قدمت طلب مشاركة في المعرض
و كان من ضمن البيانات التي كان علي إرفاقها في الطلب أن يكون لدى المشاركة حساب فيسبوك فقمت بعمل حساب على الفيس بوك . 
بعد خمسة أيام تم قبولي للمشاركة في المعرض
طرت من الفرح لحظة غير متوقعة أن يتم قبولي . 
تم تحديد يوم المعرض ، كانت شروطه وكل التحديات التي صاحبته جديدة علي، عينات بعدد كبير ومجسم كبير ، التعرف على وجوه جديدة و عملاء جدد و كاميرات و تصوير كل هذا التوتر والإرهاق كان مرافقاً من اليوم السابق ليوم المعرض فلدي التزامات أخرى ومسؤولية تجاه بيتي وبناتي وزوجي .

اخترت شكلاً أعجبني و أحببت فكرته لأنها جديدة تجسد الطبل و البرع صعوبات كثيرة واجهتني مثل إنعدام الغاز وغلاء المواصلات وغيرها لكن بالحظ إجتزت كل شيء . 
عند دخولي قاعة المعرض فوجئت لدرجة أني نسيت التعب وإعجاب الناس بكيكتي لا يوصف بكيت من الفرحة و رجعت للمنزل بروح جديدة . 
تجربتي في المعرض كانت رائعة و مميزة لا تنسى أعطتني ثقة بنفسي  و بإنجازاتي 
أقدم شكري لمعرض صنعاء لفنون الكيك والقائمين عليه لإتاحة الفرصة لإبراز ابداعاتي وقدراتي في مجال فنون الكيك
كما هو مقدم للراعي الرسمي والحصري للمعرض السنابل على الدعم المادي والهدايا الجميلة التي قدمها وأشكر نسوان فويس لإتاحة الفرصة لي للتحدث عن قصة مشروعي.

ArabicEnglishFrenchSpanishTurkish